الدرس الحادي عشر من تعاليم سيدنا القطب الإمام أحمد الرفاعي رضوان الله عليه :: الخشية المحاسبة المراقبة وحفظ اللسان مع معنى العبديّة الحقيقي
أي سادة، من الخشية تكون المحاسبة، ومن المحاسبة تكون المراقبة، ومن المراقبة يكون دوام الشغل بالله، فإن أغبط الناس في زماننا مؤمن عرف زمانه وحفظ لسانه ولزم شانه وكان من الصالحين- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :: إن أخوف ما أخاف على أمتي من بعدي عمل قوم لوط ألا فليرتقب أمتي العذاب إذا كافأ الرجال بالرجال والنساء بالنساء :: . أي سادة :العبدية حقها الانقطاع عن غير السيد بالكلية. العبدية ترك كل كلية وجزئية. العبدية رد القصد عن طلب كل مزية. العبدية عدم رؤية العبد لنفسه على إخوانه رفعة أو فرقية. العبدية الوقوف عند ما حُدَّ للطينة الآدمية. العبدية الخشية والخضوع تحت مجاري الأقدار الربانية. لا يكون العبد عبدا كاملا حتى يصل إلى مرتبة الحرية والتخلص من رق الأغيار بالكلية.

Leave a Reply